إدانةُ ابن عمِّ الشابة المراهقة زاين فاستر بارتكابِ جريمةِ قتل
مايو 16, 2024
Author: Arabic Detroit News

بعدَ مداولاتٍ استمرّت لأقلِّ من ساعة اليوم الخميس, وجدت هيئةُ المحلفين بأنَّ جيلين بريجر مذنبٌ بارتكابِ جريمةِ قتلٍ من الدرجة الثانية والتلاعب بالأدلة فيما يتعلّق بوفاةِ ابنةِ عمه زاين فاستر البالغة من العمرِ 17 عاماً. 

وبدأت محاكمةُ بريجر يوم الثلاثاء, السابع من أيار الجاري, والذي اعترفَ بأنه كانَ مع فاستر خلال لحظاتها الأخيرة في منزله في ديترويت. وكانَ الاثنان يدخنان الماريجوانا, ثمَّ تباطأ تنفس المراهقة, وتوفيت بشكلٍ غير متوقّع. 

واعترفَ بريجر بأنه أصيب بالذعر, وذهبَ بفاستر إلى هايلاند بارك حيثُ وضعَ جثتها في سلة مهملات. 

وكانت عائلةُ الضحية قد أبلغت عن اختفائها في العاشر من يناير عام 2022. وأنكر قريبها في البداية أنه قد رآها, لكنَّ الشرطة قامت بتوصيلِ هاتف فاستر بهاتف بريجر أثناء التحقيق, مما قادها إليه وألقت القبض عليه. 

واتهم بالكذب على الشرطة أثناء التحقيق, وحكم عيه بالسجن لمدة تتراوح بين 23 شهراً و 4 سنوات في عام 2022, لكن تمَّ إطلاقُ سراحه بعدَ عشرةِ أشهر. 

وعلى الرغم من عدم العثور على جثة فاستر في البداية, لكن المدعي العام كيم وورثي أكدت أن هناك أدلة كافية لرفعِ القضية ضد بريجر. 

ومع بدء محاكمته في أيار الجاري, قالَ محاميه بأنَّ موكله بريء. فيما قال بريجر أنه كان مذعوراً وخائفاً, ولم يكن في حالةٍ ذهنية جيدة بسبب الماريجوانا. ووصفه القاضي بأنه شخصٌ مريض. 

هذا ومازال بريجر في سجن مقاطعةِ وين بانتظار عودته للمحكمة في الثالث من شهرِ حزيران المقبل. 

 

تحرير الخبر: وفاء القديمي